الجمعة، 1 مايو 2009

لسه عايش فى الاعلام


فى المدة الاخيره .. ظلت لسه عايش ملازمة لتقارير السى ان ان التى تكتبها عن المدونات .. فمدونتنا لسه عايش ..تكون ضيفة على السى ان ان الامريكيه العربيه ..
فكان اخر مره بعنوان بدو سيناء يلجئون إلى إسرائيل اضغط هنا لمشاهدة الموضوع على الموقع
فكتبت تقوول ..
في مدونة أخرى، من مصر وعنوانها lesa-3aish.blogspot.com قال المدون عمرو سلامة، إن بدو سيناء لجأوا إلى إسرائيل بعد أن ضيقت السلطات المصرية عليهم، وأورد صورا قال إنها لأهالي سيناء يحاولون اللجوء إلى إسرائيل.

وأضاف: " يقول أهل سيناء: نحنا مش حاسين بكياننا كمصريين، هم اللي وصلونا للإحساس ده، إحنا منسيين وواقعين من الحياة، ماعندنا مياه حلوة للشرب، ولا مواصلات تنقلنا، ولا صرف صحي، ولا مدرسة."

وتابع قائلا: "هكذا شكا لي احد البدو حاله من العيشة التي يعيشها في شمال سيناء .. بعد أن واجهتهم بسؤال لم يكن أبدا يدور في مخيلتهم "أنتم عملاء لإسرائيل ؟؟ " .. وبدليل أنكم لجأتم إلى اليهود في أزمتكم الأخيرة."

وقال المدون إن تضييق قوات الأمن المصرية وتجاهل الإدارة الحكومية المصرية للبدو في شمال سيناء، دفعهم إلى اللجوء إلى إسرائيل.

وأضاف: " اعتقد ان الصورة وضحت.. لماذا لجأ البدو بإسرائيل في الوقت الذي تعامل فيه الأمن المصري بطريقة غير آدميه مع هؤلاء."

ايضا فى تقرير عن حزب الله كتبت السى ان ان منذ اسبوعين نقلا عن لسه عايش ... قالت :

"افتراء مصري" في قضية حزب الله .. اضغط لمشاهدة الموضوع على شبكة السى ان ان

حول التوتر الأخير يبن حزب الله ومصر، كتب المدون عمرو سلامة على مدونة "لسه عايش" lesa-3aish.blogspot.com يقول: إن "أمن الدولة يفترى ويعذب ويلفق ويكذب، حول قضية تنظيم حزب الله المصري."

وأضاف: "مشهد مؤثر عندما كنت في المؤتمر الصحفي الذي حضرته لزوجات وأطفال وآباء المعتقلين في مقر اللجنة الشعبية لحقوق المواطن بسيناء، بكيت لبكاء أم هاني.. التي قالت "لماذا اعتقلو زوجي هاني، الذي يعمل باليومية ويحمل الطوب على ظهره ليحصل على 25 جنيه يوميا ليوفر لي ولأولاده قوت يومنا.. هاني كان يصلى بالمسجد ولم يربي لحيته على الإطلاق، وإحنا ناس على باب الله .. لماذا اعتقلوااا زوجي؟"

ومضى سلامة يقول: "هكذا واصلت زوجة هاني ووالدة الطفلين.. أمام الصحفيين تسرد قصتها وتبكي عندما تتذكر كيفية اعتقال زوجها، عندما داهموا البيت، ولم ينتظروا أن تضع النقاب على وجهها حتى.. واخذوا يفتشون في البيت كالكلاب يشمشمون عن أي شيء."

وتابع المدون: "هذه قصة أم هاني ومثلها وأكثر قصة نصار وأخوه زوجة محمد .. حوالي ثمانية معتقلين من شمال سيناء في تهمة تنظيم حزب الله، ونشر الفكر الشيعي، ودعم المقاومة في فلسطين."

وقال سلامة: "نعم كلهم عمال باليومية، احدهم يعمل دهان، والآخر يحمل الطوب، والآخر نقاش والآخر بناء.. ماذا يحدث ؟؟ .. عندما زرت بيوتهم وجدتها عشش ولا يمكن أبدا أن يكونوا هؤلاء من ينشرون الفكر الشيعي، ويمكن أصلا ما سمعوش عنه.. كذب وافتراء انتهجتهما الدولة في هذه القضايا .. لماذا هؤلاء ؟؟"

هذا كان مع السى ان ان الامريكيه ... وفى صحيفة ايلاف كتبت موضوعا افردته للمدونة بعنوان :

بدو سيناء يلجئون إلى إسرائيل

القاهرة : قال المدون عمرو سلامة ، إن بدو سيناء لجأوا إلى إسرائيل بعد أن ضيقت السلطات المصرية عليهم ، وأورد صورا قال إنها لأهالي سيناء يحاولون اللجوء إلى إسرائيل . وأضاف: " يقول أهل سيناء : نحنا مش حاسين بكياننا كمصريين ، هم اللي وصلونا للإحساس ده ، إحنا منسيين وواقعين من الحياة ، ماعندنا مياه حلوة للشرب ، ولا مواصلات تنقلنا ، ولا صرف صحي ، ولا مدرسة ."وتابع قائلا : "هكذا شكا لي احد البدو حاله من العيشة التي يعيشها في شمال سيناء .. بعد أن واجهتهم بسؤال لم يكن أبدا يدور في مخيلتهم " أنتم عملاء لإسرائيل ؟؟ " .. وبدليل أنكم لجأتم إلى اليهود في أزمتكم الأخيرة."

وقال المدون إن تضييق قوات الأمن المصرية وتجاهل الإدارة الحكومية المصرية للبدو في شمال سيناء ، دفعهم إلى اللجوء إلى إسرائيل . وأضاف: " اعتقد ان الصورة وضحت.. لماذا لجأ البدو بإسرائيل في الوقت الذي تعامل فيه الأمن المصري بطريقة غير آدميه مع هؤلاء."

لزيارة مدونة عمرو سلامة يرجى اتباع الرابط التالي :

www.lesa-3aish.blogspot.com

----

ايضا كان لى نصيب مع الجرائد الالكترونيه ..

جريدة البشير الالكترونيه .. كتبت عن بدو سيناء أيضا

منتديات مملكة الرويان

شبكة حنين

جريدة العنكبوت الالكترونيه .. تكتب عن التوتر الاخير بين مصر وحزب الله وتشير الى لسه عايش فى موضوعها

ايضا وفى سابقة غريبه .. ان تتحدث قبيله من اكبر قبائل شمال سيناء عن المدونة فى موقعها الرسمى .. قبيلة الترابين .. شاهد الموضوع من هنا

هناك 3 تعليقات:

أحمد سعيد بسيوني يقول...

جامد يا عمورة

بارك الله فيكم

فليعد للدين مجده يقول...

الصدق تأثيره عجيب

ربنا يعينك ويوفقك، فهكذا الاعلام الصادق ذو الرسالة يكتب الله له القبول والانتشار والاثر الطيب

صلاح الدين يقول...

ألف مبروك يا ريس ... الحقيقة دائماً ما تكون مخفية لكن صدقنى اللى ذكرته هو حقيقة الموضوع من الآخر البير وغطاه ...