الجمعة، 11 ديسمبر، 2009

لسه عايش تنشر بالفيديو والصور .. عمليات بناء الجدار الفولاذى بين مصر وغزة لمنع التهريب


يبدو أن مصر لن تتوقف عن الحديث الغير صحيح لوسائل الاعلام الاجنبية والعربية عن عدم وجود جدارا فولاذيا بين مصر وغزه يبنى تحت الارض لن يتوقف ..

فا اسرائيل أول من فجرت هذه الأخبار وكشفت يوم الأربعاء الماضى عبر صحيفتها هآرتس أن هناك حفرا يتم بين مصر وغزه لعمق 18 مترا ليكون هناك جدارا مصنوع من الفولاذ تحت الارض يمنع عمليات التهريب التى تتم بين العريش وغزه يوميا ..والغريب فى الموضوع أن مصر نفت هذه الاخبار نفيا قاطعا عبر وكالة أنباء الشرق الأوسط وصحفها القوميه بل وأصدرت تعليمات للصحف الخاصه والحزبيه بعدم نشر أى معلومات حول هذا الموضوع حتى تجد الصحف المصريه يوم الجمعه لا تذكر اى اخبار عن هذا الموضوع وان كانت هناك اخبار فا انها نافية لهذا الموضوع .. ويبدوا الامر عيبا فى حق مصر لو أكدت مصر هذه المعلومات .. لانها الدول الشقيقه والراعية والدولة الام ..

واتسائل لماذا تنفى مصر هذه المعلومات ان كانت صحيحة ؟

مصر هى اول من حاصرت غزه ومنعت عنها الغذاء والدواء .. ومنعت دخول وخروج الفلسطينين عبر معبر ررفح مرجعة ذلك لاتفاقات دولية .. وتقوم بتفجير الانفاق بل واعتقال كل من يمت له صله باى نفق برفح .. والتضييق على تجار العريش فى ارزاقهم خوفا من أن يكونوا سببا فى تهريبهم البضائع الى غزة .. ان كانت مصر فعلت كل هذا .. لماذا تخشى مصر من ان تعلن انها تتبنى عمل جدارا فولاذا يبنى تحت الارض عبر صحفها القوميه وتتفاخر انها تبنى ذلك الجدار بعد فشل المجسات الأرضيه الامريكيه والخبراء الامريكيين التابعين لسفارة واشنطن عن اكتشاف خريطه الانفاق تحت الارض ..

ننشر فيديو من البى بى سى عربيه وصورا منقولة من وكالات الانباء صورت من الجهه الفلسطينية الات تقوم بحفر تحت الأرض تمهيدا لنزول الجدار الفولاذى والمصرى الصنع .

هذا وقد أكد مراسل لسه عايش فى رفح المصرية أن عملية وضع الجدار سوف تتم بحرفيه كبيره جدا حيث ينزل كل قطعه من الجدار ويرصصوا بجوار بعض . ..وأن عمليات الحفر لم تشاهد من الناحية المصرية ولكنها تشاهد من الناحية الفلسطينية أفضل .
نأتى للصور والفيديوهات



الصور









هناك تعليق واحد:

غير معرف يقول...

حسبنا الله ونعم الوكيل مسلمين بيحاصروا مسلمين سابوا ايه لليهود بقه
منهم لله اعوان اليهود هيحشروا معهم فى النار ان شاء الله
جزاكم الله خيرا على الجهد المبذول ربنا يجعله فى ميزان حسناتك
ام نضال