الخميس، 29 يناير، 2009

(ملف مصور) منع وفد النواب المصرى والمغربى- منع دخول الاغذية .. من أمام معبر رفح

لان هناك امتحانات يجب ان اذاكر لها .. ولان الهموم تتابع المذاكرة دائما .. ولان المذاكره ضروريه ولازمه ومهمه ومفروضه للتفوق ولانتشال الامتيازات من ايدى الدكاتره .. فكان يجب ان نذاكر !!!!
ولكن لاننى فى كلية الصحافه وكلية الاذاعه وكلية التلفزيون .. فكان يجب ولزاما (ايضا ) ان اكون فى معبر رفح مهما كانت الامتحانات او الظروف التى امر بها فمعبر رفح يتحدث عنه العالم كله .. وهيا البؤرة الوحيده اللى فى العريش يتوافد اليها زوارا من جميع الاماكن فى العالم وكأنها معلم اثرى او مزار سياحى او ملجئ لعصبة من القوم او حتى مصلحه يأتى اليها الناس لقضاء مصالحهم ..
وياليتها كذلك .. لكنه انا اعتبره (اقذر مكان فى العالم ) ياليتنى ابيده .. ياليتنى افجره .. ياليتنى ادمره .. ياليته لم يكن موجود .. بهذا المكان مات العشرات .. بهذا المكان تحكمنا فى مليون ونصف المليون مواطن غزاوى فلسطينى .. بهذا المكان اصبحنا نُشتَم .. اصبحنا منبوذين من كل الدول من كل الشعوب من كل الارض ...
ياربى بيديك انت لا بيد غيرك .. انزل عليه صواريخ اسرائيل لتدمره ..
معبر رفح اليوم كان كغيره دائما ولكن اليوم تميز بنقاط متعدده ..
منع دخول مواد غذائيه او بطاطين او حتى خيام .. منع دخول المهندسين الاردنين لاعادة اعمار غزه .. منع دخول نواب الاخوان المسلمين والمستقلين من مد يد العون لفلسطين .. منع الوفد البرلمانى المغربى والتركى والجزائرى من الدخول .. غلق المعبر فى الساعه الرابعه والنصف مع انه كان ايام الحرب يغلق العشاء .. تعطيل تنزيل الشاحنات التى دخلت المعبر والحجه بان الجانب الفلسطينى لا يدخل شاحنات
- بالنسبه لوفد النواب مجلس الشعب الجالس يومين امام المعبر منتظر الدخول ... حاولوا الدخول قالوا لهم لا ندخل الا صحفيين واطباء قالوا نصفنا اطباء والنصف الثانى صحفيين .. قالوا اليوم لا ندخل اطباء ولا صحفيين انتظروا غدا .. ادخلونا قالوا لهم ليس لدينا علم من اللى على مننا بذلك ..
- طبعا امس ليلا كانت هناك غارة اطلقت صاروخان على رفح ليلا فى الساعه الثانية عشر والساعه الواحده لضرب الانفاق
- يقال والعلم عند الله والمخابرات ان المعبر سوف يفتح رايح جاى من اول الشهر القادم ( الكلام هذا يردده الكثير من العرايشيه )
- المعونات الغذائيه التى لا تدخل ترجع وتفض حمولتها فى الاستاد .. والاستاد ملئ بشكل غير عادى بالمواد الغذائيه لماذا ذلك ؟ لا اعرف .. ولماذا توضع فى الاستاد ؟ لا اعرف ... وهل ستنقل الى غزه فيما بعد ..لا اعرف .. يقال باردوه انها تباع فى شارع اسيوط فى العريش ويسرق منها الكثير ... هذا ما يقال ...
صور اليوم ...
صور لنواب المستقلين مجتمعين


الدكتور محمد البلتاجى والدكتور حمدى حسن والدكتور حازم فاروق فى حوار انفرادى .. يا ترى كانوا بيقولوا ايه ؟؟؟

اول ما شافنى باصورهم قام جاى وقالى ... بس يا ولد قعدت اضحك ههههه كان بيهزر معايا ... ماشى يا دكتور

هذه سيارات المعونه تمى الامديد معونات غذائيه .. واقفه فى شوارع المساعيد منعها الامن المصرى من دخول المعبر فوقفت فى شوارع العريش ( المساعيد) انتظارا لها بالدخول اصل اصحابها خايفين يرموها فى الاستاد


هذه الصور من امام الاستاد العريش منتظره .. لانه لا يوجد مكان لها فى الاستاد لتنزيل بضاعتها .. فوقفوا امام الاستاد ..
انظروا الى كم السيارات..

هذا الزلمه ... كان واقف على المعبر .. منتظر اذن الدخول ..
اعرفكم به : هو شخص ابن (ستين فى سبعين ) هرب من غزه يوم الحسم على غزه من قبل حماس ..
هذا الزلمه من الفرقه 88 من فرقة الموت التى يراسها دحلان ومتهم باغتيال عناصر من قيادات حماس والقسام وعددهم سبعه
احذر الاخوان فى حماس منه
---
هذه الصورة التقطت من داخل المعبر .. وهيا صورة لافراد امن الدوله ويهجمون على السياره بعد دخولها لتفتيشها كرتونه كرتونه للتاكد من انها خاليه من مواد غذائيه .. ومليئه بالمواد الطبيه ..

سيارة نواب الشعب المصرى الممنوع من دخول غزه

هناك 3 تعليقات:

اوعى تفكر يقول...

حسبي الله ونعم الوكيل

maha zein يقول...

مين الراجل اللى عليه غضب ربنا ده
يا اعوذ بالله
سماهم علي وجوههم
طيب هما ليه رافضين دخول مواد غذائية؟
يعني يفتشوها عشان السلاح اوك مفهومة لكن المواد الغذائية مالها
مش فهمة صراحة
الصراحة الواحد مبقاش فاهم حاجة في اي حاجة
العالم دول معانا ولا مع الناس التانيين
ربنا علي كل مفتري وكل ظالم
وربنا يقويك ويعزك وربنا يتقبل منك كل الخير اللى بتعمله

ابن الإخوان والأزهر يقول...

حسبا الله وعم الوكيل في مبارك

و بعدي مين اللي انت مصوره ده ، مش خايف الكاميرا تبوظ