السبت، 6 مارس، 2010

شهادة بطل مقاوم كان فى باحه الاقصى يتكلم للسه عايش وصور من مقاومة المقدسيون لليهود فى باحة الأقصى


قامت قوات الاحتلال أمس فى الخامس من شهر مارس لعام 2010 باقتحام جديد للمسجد الأقصى الكريم والمقدس لدى المسلميين ويبدوا ان سلسلة الاقتحامات التى تمت للمسجد الأقصى من قبل اليهود اعتاد عليها المسلمون فى جميع أنحاء البلاد العربية حتى أن التنديد والشجب بات أمر نريده لأنه لم يعد موجود .
وفى رد فعل سريع للمسلمون قامو بقول الجملة المعروفة "حسبنا الله ونعم الوكيل فى اليهود " .. منهم من قام للدعاء ومنهم من قام بمتابعة النشرات الاخباريه واصاب لسانه اللعن على هذا الوضع المشين لما يجرى داخل المسجد الأقصى ومنهم من قام بقول " ما الفلسطنيون باعوا ارضهم " الجملة الشهيره التى اصابت المصريون واصبحت داء لديهم .
هذا وفى نفس السياق كنت متوقع أن يهدى رؤساء وزارة الخارجية العرب هديه الى نتنياهو حيث قالوا له سنتفاوض معك لمدة أربع شهور اضافية اخرى وارجوا ان لا تكسفنا يا نتن .. حيث أمهلوه مده هدمه للأقصى برعايه عربيه وبغطاء عربى واضح وعباس المتراس وافق ولم بعترض .
هذا وقد قام المصلون فى المسجد الاقصى بتكسير الحجاره ورميها على اليهود لمقاومة اليهود .. فالأمر كان مبيتا له حيث قام الاحتلال ببدء اطلاق الغاز المسيل للدموع بعد كلمة وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
الحقيقة انى أثمن دور الشباب المقاومين بالحجاره فلقد أفقعوا عيون 18 جندى صهيونى وصمدوا امام هؤلاء الخنازير ..
واقول كما اعتاد المسلمين وبالأخص المصريين (حسبنا الله ونعم الوكيل )
وحتى لا يكون الموضوع رتيب بعض الشئ او ممل .. فانى انقل لكم شهادة مقدسى كان بطلا فى باحة المسجد الاقصى يدافع عنه .
تم حذفها .. وسأضعها بعد معالجتها

الفيديو




الصور





































هناك 4 تعليقات:

غير معرف يقول...

حسبى الله ونعم الوكيل والله كل صوره شاهدتها بدموع عيونى ربنا يحرره الاقصى يارب ويجعلنا سببا لذلك ويفغر لنا الذنوب التى تؤخر النصر ياااااااااااارب
جزاكم الله خيرا على الصور والفيديو ومبروك الاستايل الجديد للمدونه ادام الله تفوقكم واستعملكم لنصره الاسلام
ام نضال

ماجد العياطي يقول...

حسبنا الله ونعم الوكيل

ليس لاسلام بديل

نحن لا نعول على الحكام العرب

ولا على الادارات

ولكن على الله

ان ينصر هؤلاء الجبال

اللهم انصرهم فقد فدوا مسجدك بارواحهم

يارب

أنا حر يقول...

كل ما يفعله الإسرائليون هو اختبار للشعوب و ليس للأنظمة

غير معرف يقول...

والله صدقت (أناحر)فى تعليقك الصهاينة الجبنة خائفين من شعب لا يملك غير حجارة ومع ذلك الشعوب المسلمة أكثر من مليار لم يتحركوا بعد,ولكن صبرا الشعوب لن يهمها الحكام الخونة التى باعت الدين وباعت كل شئ من أجل الكرسى,أحذروا الغضب قادم قادم لآزاحتكم أولا وبعدها بمشيئة الرحمن,نلفظكم من الارض الطاهرة فأنتم أنجاس مثل الخنازير والكلاب لعنه الله عليكم الى يوم الدين