الأحد، 21 أكتوبر 2007

تغطيه كامله لأحداث ملتقى المدونون بالاسكندريه


- مؤتمر المدونين الطامحين فى انشاء وطن عربى بلا سجين رأى واحد ... هكذا كان العنوان ... وهكذا كانت الافته التى وجدتها معلقه على مقر نادى المحامين بالاسكندريه وفى أرقى احياؤها ... ذهبت الى المؤتمر بعد تفكير وتردد دام الاسبوع والنصف .. وبعد اتصالات مع عصفور ( صاحب مدونة المواطن المطحون من الاسكندريه وأحد منظمى المؤتمر واحد احبائى الاعزاء ) وأيضا بعد مناقشات مع الوالد حتى وافقنى الرأى واقتنع وذهبت ... ذهبت وكان معى أحد مدونى الشرقيه سيف الاسلام ( صاحب مدونة سيف مش معاهم ) وايضا علمت أن سارة بندارى (صاحبة مدونة أنا محظورة ) سوف تشرفنا فى المؤتمر ... حمدت ربنا انى مش لوحدى من الشرقيه ... وحمدت ربنا ان معايا مدونين شرقاويين ... وصلنا الى الاسكندريه فى الساعه الثانيه ظهرا كان كل همى أن ارى ناس بعينهم جمعنى بينهم الحب والمودة والاعجاب والابداع بكتاباتهم عبر شبكة الانترنت ... ذهبت وكان كل تفكيرى يصب فى أربع او خمس اشخاص اقابلهم لا غيرهم ولا سواهم ... وفى خضم تفكيرى طوال الطريق فيهم جائنى اتصال من أحد احبائى الاعزاء وجدت الموبايل يرن نظرت الى الشاشه وجدت الشاعر ... قولت خير ... فتحت عليه .. ايوة حبيبى ... انت فين قاللى شويه واوصل قولتله حلو اقابلك فى الموقف الجديد ... وبالفعل تمت المقابله فى الموقف الجديد ... ووصل هو قبلى وانتظرنى ... ووصلت ولكنى لم أجده واخذت بالبحث عنه وفى معه وانا عمال اضور عليه وجدته يتصل اتصال تليفونى بيقولى انا لابس بدله ياعم ... اطلعلى على البوابه استنانى ... قولتله حاضر وانتهيت من المكالمه معه ... وعيونى زائغه بين الناس تبحث هنا وهناك عن شاعر الشعراء محمد عطيه ... لابس بدله ... المهم وانا طالع على البوابه وجدت من يمسكنى من قميصى من الخلف ويقولى بطاقتك ... ولكن نبهنى اليه سيف الاسلام وقالى جاى وراك ... ههههه ما عرفش يعملها .... ههههههههه ....المهم اخذته فى حضن عميق جدا ... وتبادلنا السلامات وكيف الحال والاحوال ... احسست بأن حلمى بدأ يتحقق وان هذه اول البشائر فى أن ارى الناس الذى حلمت بأن اراهم ... وذهبنا ونحن فى طريقنا الى النادى وكان معنا رامى سوفت عضو ملتقى الاخوان الاول فى البرامج ... وانا الصراحة ما كانش على بالى انى اقابله ... ولكن حدث وقابلته ... وكان رامى فى غايه الاخلاق والادب والمروؤة الصراحة يعنى والحق يقال انه اتطورط ودفعلنا فى الترام واحنا رايحين واحنا جايين دفعلنا كمان .... مش عارفين نقوله ايه ... جزاك الله كل خيييييييير يا راااامى .. المهم واحنا فى طريقنا للنادى اخذنا نتذكر سويا ما كنا نكتبه على الانترنت وايضا ماكان يحدث بيننا من مشاحنات وايضا تكلمنا فى رابطة مدونى الدلتا .. وغيرها من الحديث المتبادل والذى امتعنى به الشاعر ( والحق يقال شاعر بجد يعنى ) المهم وصلنا النادى لقيناهم لسه بيجهزوا فى الفرش ومعرض الصور وأيضا كانوا لسه بيجهزوا الاستمارات اللى المفروض نملا فيها بيانتنا والحقيقه انهم كانوا متحرويثين على الاخر ... كان منهم عصفور وابو دومه وواحد كمان كده نسيت اسمه ... وبدانا نحن فى التجهيز معهم وتعليق الافتات ومعرض الصور وترتيب المنصه وكده يعنى واحنا بنعمل ده كله لقيت معتز عادل صاحب مدونة منفى هناك الحقيقه يعنى انا مش كنت متخيل انى اشوفه ... وكمان محمد مارو ... العزيز الى قلبى الراجل ده يا شباب يعنى اللى يمشى معاه يحبه ... محمد مارو صاحب مدونة كلام فش غليل وقلبها بعد المؤتمر لجيم اوفر ... بس واد من الاخر ... وقابلنى كمان الدكتور هانى جبر واسلام الرفاعى وحبايبى دول اللى باردوه كمان مش كنت متخيل انى اقابلهم ... وسلمت عليهم واحدا تلو الاخر الحقيقه دول شباب اول مرة اشوفهم بس رجاله .. وبالذات معتز ومارو ... عيال جامده ومن الاخر فعلا يا معتز يجيلك تهديد بالقتل ... ماهو عامل شويه شغل فى المنصورة وفاضح قضايا تعذيب كبيرة اوى هناك يلا يا حبى ربنا يعينك ... وما ان سلمت وانتهيت من التسليم على مدونين اعرفهم ام لا واستمع منهم التعليقات عندما ارد واعرف نفسى بأنى صاحب مدونه لسه عايش ... حتى هبط المغرب علينا وبدات الساعه تطل على الخامسه والنصف .. وبدا المدونون والزوار والصحفين و غيرهم يتوافدون ... وصلينا المغرب بامامه الدكتور حمدى حسن عضو مجلس الشعب والمتحدث الاعلامى لكتله الاخوان المسلمين داخل المجلس ... وبعد الصلاة ذهبنا الى مكان ما كنا جالسين وبدات المنصه فى التحدث وبدا عرض لفيلم تسجيلى ... لأفلام التعذيب التى فضحها المدونون ... وكان لهم النصيب الاسد فى فضح حالات التعذيب داخل اقسام الشرطه ... وايضا بدأ عرض بانارات لبعض المدونات المنضمه لتجمع يلا نفضحهم والتى تعتبر من المدونات الرافضه لحبس سجناء الرأى والصحفيين وشرفت انا بان تكون لسه عايش ضمن البانارت التى عرضت وكان لى الفخر واسأل الله ان يثبتنا على خطانا وعلى ما نحن نسير عليه ... وبعد ذلك بدأ استاذى الدكتور الفاضل ابراهيم الزعفرانى ومنسق تجمع يلا نفضحهم فى التحدث وتوضيح لماذا نحن جئنا هنا ... وبعديه المهندس هيثم خليل صاحب مدونة متر الوطن بكام ... وبدأو فى عرض بعض الحالات التى تعرض لها النظام المصرى بالضرب والسحل والتعذيب ومن امثله ذلك الرجل الفقير الذى اخذوه عشان تشابه فى الأسماء وحبسوه 6 سنين سجن ظلم وكما تم عرض اخو مصطفى امام البالغ من العمر الـ 11 سنه وحكى كيف عذبوا اخوه وكيف احتطفوه من امام بيتهم بعد صلاة العشاء وايضا تم عرض حاله اخرى وهى فريدة من نوعها وهى حاله الرجل المختطف من قبل امن الدوله من ثلاث سنوات ولم يرجع الى بيته حتى الان حتى قيل لزوجته انه مات وتم دفنه وزوجته ذهبت هى وبناتها للبحث عن ابوهم فى وسط العظام والاموات ... وايضا حاله الشيخ ابو عمر المصرى والذى رفض التحدث لأنه وقع عقدا مع وكالات انباء عالميه ان لا يتحدث لأى صحفى او مؤتمر الا بعد المحاكمه التى سوف تتم فى بريطانيا قريبا .... وايضا تكلم الشاعر والذى انا احترمته كثيرا وشعره الصراحة لا يعلى عليه ... الدكتور عبد الرحمن يوسف ابن الدكتور يوسف القرضاوى والذى ابدعنا بشعره الجميل وامتعنا ... وتم تسجيل الشعر فيديو ... وجارى الرفع ... وايضا تحدث الشاعر محمد جودة والذى تأثرت جدا بشعره ... وتحدث معتز عادل باسم مدونى الدلتا ... يعنى وصحفى نايب عن الصحفيين المهددين بالحبس تحدث ... تابعوا التغطيه على هذا الرابط ... لأنى مش فاكر كله اللى اتقال الصراحه ..
- نتكلم من جهه تانيه من المؤتمر ... حبايبى واول مرة كنت اشوفهم ... اخدتهم بالحضن اوى اوى اوى ... امثال هيثم ( فكك منه ) اخذته بالحضن وحضن كان جامد اوى اوى يعنى ... كان نفسى اشوفه وشوفته ... عزمته فى رمضان وما عبرنيش ... بس يلا خير ... اى نعم هو قال عليا شويه كلام فى مدونته ... والكلام ده صح انى اكيل ... ههههه ... بس ليك يوم يا هيثم ... ده انت ياد سبتنى من هنا وطلعت تاكل طعميه ... بلاش اقول وسبنا كاتمين .... كان جاى معاه اخ الصراحه هو اللى عرفنى وخبط على ظهرى وانا باصور الدكتور حمدى حسن وهو بيتكلم ... وقاللى مش تصور كتير ... المهم حاولت انى انجز ولما خلصت تصوير ... جيتله ... مين حضرتك ... قاللى انا صاحب مدونة ميخا ... قولتله ياااااااااااااااااه انت بجد ... يا مراااااحب ... وبدا التسليم انا انبسطت جدا انى اتعرفت عليه ... والحقيقه يعنى انا تعبته فى التصوير معايا وكده ... اعذرنى ياعم مصطفى انا اسف يا حبيبى ... اخويا مصطفى ده واد عسوول اوى ومرح ودخل قلبى بسرعه .... اخدنا نتكلم انا وهو وهيثم وكده وفجاه قاللى مش ده امام الجيل ..قولتله لأ ياعم انا عارف شكله بس هو مجاش هنا ... قاللى ياعم هو ... قولتله والله ما هو ... وفى الحال اتصلت بامام الجيل ... ايوة يا امامى مش جاى ولا ايه الناس مستنيه هنا على احر من الجمر ... اعتذرلى بشدة وقاللى اعتذر للناس .... ويلا خير يا امام نتقابل مرة تانيه ...
- من المضحكات فى المؤتمر انه تحدث الينا فارس صاحب مدونة قلمى فارس والذى اعتقلته السلطات المقاومة للمدونات فى اول ايام العيد بسبب لعبه اسمها يلا نلعب مع امن الدوله ... فارس اتكلم وبيقول انه كان متهم فى ثلاث قضايا ... الا وهى اخوان وكفايه وغد ... فا وكيل النيابه قاله ابدألك منين ... قام الحاضرون قاموا وقالو ... كفايه .. كفايه ... هههههههه
- معلش يا هيثم انى صربعتك واستعجلتك انى عايز امشى ... انا اسف جدا ... لكن والدتى كانت مستنيانى فى الموقف باه ... نعمل ايه يعنى ... واعتذر الى الدكتور ابراهيم الزعفرانى انى لم اكمل ورشه العمل ... الذى قام بها المدونون بعد انتهاء المؤتمر ...
من هذه التدوينه اعتذر لكل من لم اذكر اسمه هنا ... واعتذر الى كل من سلمت عليه ولم اذكره ... والحقيقه كان مؤتمر جمعنا كتله واحده فى مواجهه هذا النظام الفاسد ... وقدر يوحد المدونون بجميع افكارهم ... وان شاء الله يبقى البذرة فى تحرير مصر من الفساد والتعذيب وحكم العصى والذل الذى نعيش فيه ...
- نترككم مع التغطيه اللى داوشنى بيها الناس اتصالات وايميلات ... ويارب تعجبكم ... وعذرا لم اضع على الصور علامة مائيه ولكن ارجو ورجاءا حارا فى كل من ينقل الصور ان يذكر اسم المدونة وله جزيل الشكر والعرفان ... ولتكبير الصورة اضغط عليها ...
--
لسه هاوصل نادى المحامين اهوه ... لقيت الصورة دى فى وشى ... انا استغربت اول ما ما شوفتها .. وسألت نفسى هو الراجل ده هيكمل مشواره ازاى يا جدعان ده عنده 80 سنه ... ده انا جدى بيمشى بعكاز ... حاجة عجيبه ... أكمل مشوارك يا مبارك
معرض الصور ..
وشرفت بوجود مدونتى ضمن هذا المعرض
معرض الكاريكاتيرات
بلد يحكمها البلطجيه

أثناء التجهيز
لسه المكان فاضى
ميثاق عمل تجمع يلا نفضحهم عمرو سلامة ... الدكتور ابراهيم الزعفرانى ... مدون نسيت اسمه
عمرو سلامة .. معتز عادل (صاحب مدونة منفى واللى فاضح عمليات التعذيب فى كل حته ) .. مهندس هيثم خليل صاحب مدونة متر الوطن بكام والمتحدث الاعلامى لتجمع يلا نفضحهم... محمد مارو ( حبيب قلبى صاحب مدونة كلام فش غليل وقلب دلوقتى لجيم اوفر
مش لحقت اصور الامن الصراحه ... لكن كان موجود اربع عربيات امن مركزى ... ودى بعض الرتب اللى كانت موجوده

قلم سجين





الدكتور حمدى حسن عضو مجلس الشعب عن الاخوان المسلمين والمتحدث الاعلامى باسم الكتله البرلمانيه ... يتحدث للاعلام

الدكتور ابراهيم الزعفرانى وقد اكد فى كلمته على ضرورة تكتل المدونين تجاه ما يحدث من غطرسه واستبداد .. وايضا ضرورة فضحهم وكشف تعذيبهم
هيثم سعد (صاحب مدونة فكك منى ) ... محمد عطيه الشاعر ... صاحب مدونة الشاعر والشعر يحلو فى فمى على رايك ياعم محمد
جانب من الحضور
وحضور موسع لوسائل الاعلام

جانب من الحضور
عندما وقف الحاضرون للسلام الوطنى



وسائل الاعلام حضرت بكثافه




تربيزة الصحفيين

جانب من الحضور
الدكتور عبد الرحمن يوسف امتعنا بشعره الصراحة


الدكتور ابراهيم الزعفرانى يتحدث




المهندس هيثم خليل المتحدث الاعلامى باسم يلا نفضحهم يتحدث

زوجة الرجل الذى اختطفته أمن الدوله منذ ثلاث سنوات وخطفوه من مكتبه الساعه 2 باليل وحتى الان لم يعرفوا طريقه وهى ام لست بنات
الرجل الذى اعتقلته الشرطة ست سنوات كامله بسبب تشابه اسماء وتحدى أن يكون عليه محضر واحد ... وهو بيلف ويدور دلوقتى عشان ياخد حقه


ارفع راسك يا حاج ... انت فى مؤتمر المدونون جيل تحرير مصر من الاستبداد والذل
اخو الطالب مصطفى امام الذى اختطفته أمن الدوله لأنه قال ربى الله ورسولى محمد .... اخوه جاء ليحكى عن التعذيب الذى تعرض له مصطفى

هيثم وعمرو هناااااااك اهم
شيماء تتحدث بالنيابه عن المدونات


أبو عمر المصرى الرجل الذى عذبته اجهزة السى اى ايه البريطانيه .. ورفض التحدث او التكلم بشئ
فارس .. صاحب مدونة القلم فارسى والذى اعتقلته السلطات الامنيه مؤخرا بتهمه التدوين
اخوكم عمرو سلامة يتحدث بالنيابه عن مدونى الشرقيه
سيف الاسلام (صاحب مدونة انا مش معاهم )... ومصطفى ناجى (صاحب مدونه ميخا ) والاستاذ صبحى صالح عضو مجلس الشعب عن مقعد الاخوان المسلمين ... وبعدين عمرو







فى الصورة دى مسك الاستاذ صبحى صالح ايدى جامد


ومع الشاعر العظيم محمد جودة



صورة .. بعد انتهاء المؤتمر

بنحاول كلنا ناخد صورة ... على فكرة اللى لابس كرافته برتقالى ده صاحب مدونة دينامو الاخوان

ورافعين ايدينا والمصاحف بايدينا
ومع الدكتور الشاعر العظيم عبدالرحمن يوسف
ورشه عمل المدونين بعد انتهاء المؤتمر

جانب من المدونين لحضور ورشه العمل

الفيديوهات

الدكتور عبد الرحمن يوسف (ابن الدكتور القرضاوى ) يلقى شعرا رائعا


---

زوجة المهندس المختطف من قبل امن الدوله تتحدث ... استمع الى الفيديو لتعرف القصه


--

الدكتور ابراهيم الزعفرانى يتحدث ... الصراحة كلنمته عجبتنى


-----

فيديوهات مهداه الى لسه عايش من مدونة الشاعر ... جزاه الله لنا كل خير

الفيديو الاول للشاعر محمد جوده ... شعر فظيع اوى جدعان


وننفرد بحوار خاص مع فارس .. المدون الذى اعتقل اول يوم العيد ... نشكر الشاعر مرة اخرى على الفيديوهات


----

حتى الان نكون قد انفردنا بصور وفيديوهات ولقاءات ... مش موجوده عند حد تانى الصراحة ...

وربنا يخليلنا الجيزاوى اللى نزل الصور ... بس باردوه احنا عندنا اكتر ... واحنا كلنا بنكمل بعض يا جدعان ... وربنا يكرمه يارب... ونعتذرعن نزول التغطيه متاخر....